بعد ما شفت برنامج هي مصر رايحه علي فين؟ ريم في أون تي في

كان البرنامج أمس التاسعة والنصف مساءاً مباشرة على قناة. On TV
الفريق أحمد شفيق رئيس الوزراء،
بمُشاركة الدكتور أحمد كمال أبو المجد
والمهندس نجيب ساويرس
والدكتور عمرو حمزاوى،
إدارت الحوار بجدارة الأستاذة/ ريم ماجد.
موضوع الحوار مصر رايحه على فين)

عندي يقين بالاتي:


1- الفريق شفيق يعرف جيدا ما نريد و هو يتحايل طول الوقت للحيلوله دون ان يجيب بصراحه علي الاتهامات و المطالب من الشعب … هو يكسب وقت. هذا كل همه و مهمته الواضحه جدا الآن.

2- أحسست ان شفيق يعلم جيدا انه أخطأ في حق الثوره و لكنه يكابر و لا يريد ان يعتذر. بل أحسست انه كذب في عده لحظات لتبرير تحديه الثوره من قبل (حكايه انه طلب نخلي الجيش يجيب وجبات و بونبوني للمحتجين و انه ده حصل !! ) و (حكايه انه طلب الاستقاله! لما قال أنا قلت للقاءد الإعلي للجيش أمشي أحسن لما اختلفوا علي أسامي الوزراء. !!! )

شفيق : فكرت في تقديم استقالتى في أحد الأيام بسبب خلاف على أعضاء مجلس الوزراء، إلا أن القائد الأعلى للقوات المسلحة رفضها وقال لي
”كمل شغلك يا أحمد لأنك مطلوب أنك تكون في الشغل ده في الوقت ده”
!!!

و لما قال :
-شفيق : اقترحت أن تكون هناك وزارة خاصة بالشرطة تكون مهمتها حماية الموطنين.. بينما يقوم جهاز أمن الدولة بمهامه المكلف بها

و كأن الفصل بينهم هو المشكله !!
(بقول لكم كلها قصص نصيغ فيها وقتنا !! لحد ما شئء ما يتم ترتيبه !! )

تناسي ان المشكله في أمن الدوله نفسه ! و انه أصبح دوله شريرة موازيه داخل الدوله! و أن مهمتها تحولت من أمن البلد و الشعب إلي تهديد أمان و حريه الشعب بل كل قطاعات الشعب كأداه تسنط و تحكم و قمع لبقاء النظام و الحاكم

3- لو استمرت حكومه شفيق علي نهج ال مبارك المخلوع من استخدام الداخليه و أمن الدوله للتحكم في أراده الشعب.

لو فضل أمن الدوله كدولة موازيه

و من غير محاكمه ال مبارك و وزراءه المسءولين عن شهداءنا و نهب ثرواتنا و تزييف أصواتنا

فسننتفص مره أخري بالملايين لخلعها هي الأخري. و نحن قادرون علي ذلك. و في أي وقت

— طب تعالوا نقرأ :

محمد البرادعي على تويتر تعقيبا على حوار شفيق على أون تي في : وجود بعض عناصرالنظام الديكتاتورى فى قيادة مرحلة التحرير هو اجهاض للثورة

و حمزة نمرة : إن شاء الله سأكون في ميدان التحرير الجمعة القادمة، الثورة لم تنتهي بعد وهناك حملات مضادة لتفريغ الثورة من مضمونها، رموز النظام البائد هم من وراء هذه الحملات، وبقاؤهم في مواقعهم يعني فشل الثورة…لذلك المسيرة تستمر

و عندهم حق


البرنامج علي أون تي في : واضح انه كان محاوله مستميته من الفريق شفيق للبقاء أمام الغضب الشعبي المتزايد و وعد الجيش بإقالته قريبا

بس اللي مش عاجبني في كل ده:

الوقت اللي بيضيع !.

من الآخر بقي أنا حاسس ان اللعبه كلها شراء وقت لتستيف أوراق ال مبارك و المجموعه إياها

عاجل : اتهمت لجنة “استرداد ثروة مصر” أسرة الرئيس السابق حسني مبارك بتهريب أموال الشعب إلي حسابات أفراد من أصدقائهم إلي السعودية

و لو مش نافع التستر أو التستيف. ممكن الحرق و التغطيه :

أهو:

عـــــــــــاجـــــل
حريق بمبنى الجهاز المركزي للمحاسبات

و الحماية المدنية تحاول السيطرة على حريق بمبنى الجهازالمركزي للمحاسبات

اشتعلت النيران في مبنى الجهاز المركزي للمحاسبات الذي يضم عدد ضخم من المستندات التي تثبت تورط مسئولين سابقين في قضايا فساد

عاااااجل : الملط” يغلق جهاز المحاسبات لأجل غير مسمى لحمايته من الفاسدين

الملط أكد كذا مره ان فيه تهديدات له و للجهاز. من مين ؟؟

مين اللي بيهدد؟

سوءال مهم الآن بعد الحريق ……

طب نشوف الخبر ده :

بلاغ للنيابة يتهم عمر سليمان وبناته بالتورط في قضايا فساد بمشاركة إبراهيم سليمان

و ده:
السادات يحصل علي مستندات عن ثروة جمال مبارك بالخارج

من الآخر كده :

مع احترامي للفريق. لا أثق في مسءول كل ما نسأله عن كارثه يقول لم أكن أعرف أو محتاجين وقت نعرف !!!. كل كلامه مستفز للغايه و لازم يرحل مع من رحلوا.

واضح جدا ان الفريق شفيق ما زال هنا لحمايه بواقي النظام و ليس لمحاسبتهم.

حتي الآن الشعب ينتظر محاكمه من أطلق الرصاص علي شهداءنا. من أعطي الوامر؟ من امتنع عن إيقافها و من أوقف و امتنع عن تنفيذ بعض هذه الأوامر ؟

حتي الآن الشعب ينتظر محاسبه يلطجيه الحزب و من أمرهم بالعنف ؟

حتي الآن الشعب ينتظر محاسبه و اعتذار الإعلام المصري الغير وطني الذي أشاع الأكاذيب و الشاءعات علي الشرفاء

حتي الآن الشعب ينتظر خروج المعتقلين الشباب و السياسيين. و الكشف عن قواءم المخطوفين من جهات سريه أمنيه أصبحت مفضوحه بالاسم و العنوان

حتي الآن الشعب ينتظر حوار حقيقي حول مصر الجديده الديمقراطيه الحره التي يمتلك الشعب قراراتها الدوليه و الداخليه

حتي الآن ننتظر كل هذا. من الجيش و حكومه شفيق !

لا أري أي أمل في أي انتظار لحكومه شفيق.

و بعض الأمل في الجيش ان يفطن لحقيقه مطالب الشعب الآن قبل غدا.

الشعب بطل يخاف. علي الجيش و الحكومه يبطلوا يخوفوا و يفرقوا و يلهوا في الشعب لأنه أسلوب مباركي قديم حفظناه جيدا